×

موارد طبيعية وتاريخية



موارد طبيعية وتاريخية

    • في شوارع القرية
      · مسجد عمر بن الخطاب
      المسجد الرئيسي في البلدة، على اسم ثاني خلفاء الراشدين. تم بناء المبنى الأصلي في عام 1968 وكان مكونا من طابق واحد. في عام 2001 وبمساعدة جمعية "النهضة"، أعيد بناء المسجد كمبنى بمساحة 1200 متر مربع، موزعة على ثلاثة طوابق, المكونة من قاعة دخول وقاعات صلاة للرجال وقاعة صلاة للنساء. تُقام في المسجد الصلوات الخمس وخطب يوم الجمعة وتنظيم جنازات.
      العنوان: شارع عمر بن الخطاب 67

    • قناة المياه الرومانية
      تم بناؤها خلال فترة الحكم الروماني في البلاد ومصدر مياهها من ينابيع مختلفة. تمر القناة المائية عبر سلسلة الكركار في جسر الزرقاء في نفق تم حفره بالصخر بطول 442 مترا ويضم 15 فتحة. يُعتبر النفق أحد أكثر الاكتشافات المثيرة التي تم اكتشافها في إسرائيل. هذه القناة تيربط الأجزاء الأخرى من القناة المائية في بيت حنانيا وقيسارية. حاليا مغلقة أمام الجمهور لكن يتم التخطيط لمشاريع مستقبلية لفتحها أمام الزوار

       

  • شاطئ السباحة
    غربي البلدة، على شريط ساحلي ساحر يقع شاطئ سباحة منظم مع خدمات إنقاذ وبرج منقذ وعرائش للظل وموقف سيارات. الدخول إلى الشاطئ مجاني, بالإضافة للسكان فإن الشاطئ مفتوح للزوار والسياح.

 

  • متنزه جسر الزرقاء المائي
    شمالي شاطئ السباحة تقع قرية الصيادين في جسر الزرقاء التي أسست عام 1922 وهي قرية الصيادين الوحيدة التي لا تزال نشطة على طول الساحل الإسرائيلي. كانت القرية في الماضي مصدرا رئيسيا للدخل للعائلات في البلدة واليوم تستمر في دعم حوالي 30 عائلة تملك قوارب صيد. يجري النشاط في قرية الصيادين حتى يومنا هذا في المباني الأصلية. تقع القرية على الشريط الساحلي للبلدة وأبوابها مفتوحة للاستضافة والزيارات.
    تل تنينيم (كروكوديلوبوليس) يقع جنوب مصب نهر التماسيح ويمكن العثور فيه على شهادات لاستيطان قديم من فترات مختلفة. من بين الآثار – بقايا برج وبركة من الفترة الصليبية وفسيفساء أرضية وقناة مائية من الفترة البيزنطية. هناك أيضا آثار تاريخية من الفترتين الهلنستية والرومانية. من قمة التل بالإمكان رؤية بلدة جسر الزرقاء بكاملها والبلدات المجاورة لها أيضا.
    معلومات أخرى وطرق الوصول 
  • محمية وادي التماسيح
    تشكل محمية وادي التماسيح الحدود الشمالية للبلدة وتضم عالما غنيا من الطبيعة والتكنولوجيا من العالم القديم. تحتوي المحمية على عدد من المواقع الرئيسية مثل وادي التماسيح دائم الجريان على طول المحمية حتى مصبه في البحر الأبيض المتوسط، والذي تعتمد عليه مجموعة واسعة وغنية من النباتات والحيوانات. على الضفة الجنوبية للوادي – مسار مشي بطول 1.5 كلم. في مركز المحمية، سد روماني قديم من أواخر القرن الرابع تم ترميمه ويضم نظاما فريدا من نوعه للتحكم بسريان النهر وإلى جانبه آثار طواحين قمح من الفترة البيزنطية والفترة العثمانية. عند مصب الوادي في البحر يوجد جسر حجري تم بناؤه في أواخر الفترة العثمانية بمناسبة زيارة القيصر الألماني واليام الثاني إلى أرض إسرائيل (1898).
     معلومات اخرى وطرق الوصول