×

سِلسِلة جلسات بمشاركة رئيس المجلس الشيخ مراد ومهندس المجلس السيد ناصر أسدي مع مكتب "سيتي لينك لتخطيط المدن" وذلك بهدف البِدء بتحريك مُخطَّط حَيّ سَكني جديد شرقِيّ القرية

سِلسِلة جلسات بمشاركة رئيس المجلس الشيخ مراد ومهندس المجلس السيد ناصر أسدي مع مكتب "سيتي لينك لتخطيط المدن" وذلك بهدف البِدء بتحريك مُخطَّط حَيّ سَكني جديد شرقِيّ القرية

نص الخبر :
الأرضُ والمَسْكَن!
ضمن الجهود المُضنِيَة التي يقوم بها رئيس المجلس المحلي الشيخ مراد عماش في مجال التخطيط والبناء من أجل إيجاد حلول فِعلِيَّة وناجعة لقضية المسكن لا سيَّما للأزواج الشابة، عُقِدَت في الأيام الأخيرة سِلسِلة جلسات بمشاركة رئيس المجلس الشيخ مراد ومهندس المجلس السيد ناصر أسدي مع مكتب "سيتي لينك لتخطيط المدن" وذلك بهدف البِدء بتحريك مُخطَّط حَيّ سَكني جديد شرقِيّ القرية.
يتربَّع هذا المخطط على مساحة 340 دونم والتي تم ضَمّها مُؤخراً لمُسَطّح نفوذ القرية، ويشمل المشروع 1100 شقة سكنية إلى جانب منطقة تشغيل من شأنها أن تشكل رافعة إقتصادية للقرية وموقف كبير للشاحنات . سيعمل هذا المشروع بمنظومة "شقة للإيجار" لفترة 20 عاما مع إمكانية التَمَلُّك وسيستغرق إتمام التخطيط لهذا المشروع قرابة العامين.
من جانبه قال رئيس المجلس الشيخ مراد عماش: " تحدّي الأرض والمسكن من التحديات الجسيمة التي نواجهها، وتعاملنا مع القضية هو تعامل إستراتيجي بعيد المدى يهدف إلى إيجاد الحلول لعشرات السنين القادمة".
وأضاف الشيخ مراد: " هذا المشروع لإنشاء حي جديد في المنطقة الشرقية للقرية والتي تم ضَمّها مؤخرا لمسطح نفوذنا، هي جزء من سلسلة مشاريع وحلول سكنية نقدمها للمواطن الجسراوي. باشرنا العمل في المنطقة الغربية على إنشاء حي جديد يشمل 530 وحدة سكنية بمنظومة "מחיר למשתכן"، إعادة ترتيب حي الموارس من خلال آلية توحيد وتقسيم "איחוד וחלוקה" الناتج المباشر لهذا العملية هو 450 قسيمة بناء بملكية خاصة لأصحاب الأرض في حي الموارس، إلى جانب إعداد والمصادقة على 11 خارطة تفصيلية في مختلف أرجاء القرية من أجل تنظيم البناء وتفادي أوامر الهدم، إصدار رُخص لما يقارب 250 بيت وتزويدها بالكهرباء وربطها بالبنية التحتية".
من الجدير ذكره أن القرية تشهد ثورة عمرانية ومشاريع بناء مختلفة من ضمنها إنشاء مدرسة ورياض أطفال، قاعة رياضية وغيرها.